fbpx
الخميس, أغسطس 5, 2021
الرئيسية علامات تاريخ تدمر

علامة: تاريخ تدمر

القبائل العربية الأربعة المؤسسة لمدينة تدمر

في الفراغ الذي خلفه تراجع سلطة الإمبراطورية السلوقية ظهرت العديد من الإمارات العربية في جميع أنحاء بلاد الشام فتأسست تدمر في الأصل كإتحاد كونفدرالي من أربع قبائل عربية

مملكة تدمر القديمة: اللوحات والتماثيل الجنائزية

تشهد المقابر الشاسعة في تدمر بالإضافة إلى مقابر الأبراج متعددة الطوابق والمقابر المنزلية الواسعة، التي تسع ما يصل إلى 400 جثة لكل منها، على مدى أهمية حرص التدمريين - شعب من أصول آرامية ممزوجة بروابط عربية قوية - على إحياء ذكرى العائلة في الآخرة

مملكة تدمر القديمة: الحقبة الرومانية والحقب اللاحقة

خلال العصر البيزنطي، وبداية العصر الإسلامي، والعصر العثماني ووصولاً إلى العصر الحديث، ظلت تدمر مأهولة بالسكان، على الرغم من انخفاض عدد المواطنين بشكل كبير.

الملكة زنوبيا تخليد زنوبيا

إن صورة زنوبيا المطبوعة في مخيّلة الغرب هي صورة مربكة. فقد أحيا الشاعر بيترارك وكذلك جيوفاني بوكاسيو أسطورة زنوبيا الآسرة ونسجا حولها قصة مستوحاة من المصدر الروماني الأكثر تشويقاً في العصور القديمة "تاريخ الأباطرة"

الملكة زنوبيا زوجة أذينة

أطلق الفرس الساسنيون منذ عام ٢٣٠ هجمات مدمّرة ضد سوريا بعد أن حلوا محل البارثيين في بلاد الرافدين وفي إيران بين عامي ٢٢٤ و٢٢٦

زنوبيا .. ملكة تدمُر صاحبة الجمال والحيلة والفصاحة

الزباء أو زنوبيا هي أشهر ملكات تدمر والتي عُرفت بالحكمة والجمال والحيلة والفصاحة وحسن التصرف عند الملمات.

واحة تدمر : المناخ والبيئة الطبيعية

تقع واحة تدمر "بالميرا" عند منتصف الطريق تقريباً بين ساحل البحر الأبيض المتوسط ووادي نهر الفرات، عند تقاطع سلسلتين جبليتين وسهل صغير ينحني باتجاهها.

مذبحة الفلاسفة .. مدينة تدمر و”لعنة التاريخ”

لعل من الصعوبة بمكان قراءة رواية "مذبحة الفلاسفة" للفلسطيني السوري تيسير خلف عن تاريخ مدينة تدمر السورية من دون الإحالة إلى واقع حالها، وتناوب النظام وتنظيم الدولة الإسلامية السيطرة عليها مؤخرا، وتدمير جزء مما تبقى من شواهدها الأثرية والتاريخية في حرب مستمرة.

تجارة القوافل و اتصالات تدمر مع الشرق

تظهر صور نادرة لرجال مع جمال وسفن (الأشكال 7، و8) على منحوتات تدمر الجنائزية، في إشارة إلى دورهم في تجارة القوافل والتجارة البحرية المربحة ، مما دفع أحد العلماء إلى تسمية المدينة بأسلوب شعري باسم "بندقية الصحراء".

الإرث: تدمر في المخيلة المحلية

استحوذت مدينة تدمر، بأطلالها المهيبة والضخمة وملكتها الأسطورية زنوبيا، على الخيال الشعبي في كل من العالم العربي والغربي. تم التعبير عن جوانب الاهتمام والمواقف الكلاسيكية الجديدة في الفن تجاه الموقع في مجلد فوليو الجميل الذي يعود إلى القرن الثامن عشر بعنوان أطلال تدمر للباحث البريطاني روبرت وود

مخيم الركبان

دراسات و أبحاث

رخصة المشاع الابداعي
هذا الموقع مرخص بموجب رخصة المشاع الإبداعي نَسب المُصنَّف 4.0 دولي.