fbpx
السبت, سبتمبر 18, 2021
الرئيسية علامات الجيش الوطني

علامة: الجيش الوطني

التصعيد العسكري في عين عيسى الأهداف والمصير المحتمل

تقع مدينة "عين عيسى" على طريق M4 الدولي، الذي يربط محافظة الحسكة بالرقة، ويصل بين شمال شرق سوريا وشمال غربها وصولاً إلى الساحل. وتعتبر "عين عيسى" عقدة وصل تربط مناطق ذات أهمية كبيرة، وهي: تل أبيض وعين العرب ومنبج ومدينة الرقة وبلدة المبروكة بريف الحسكة .

سباق تركي روسي لتحديد مصير عين عيسى وقسد أمام خيار وحيد

حملت الساعات الـ24 الماضية تطورات جديدة وكبيرة، فيما يتعلق بسباق السيطرة على "مدينة عين عيسى الإستراتيجية بين الجيش الوطني السوري المدعوم من تركيا، وبين الجيش السوري المدعوم من قبل روسيا.

تركيا تبدأ شراء الحبوب من رأس العين بريف الحسكة

أعلن "مجلس الحبوب التركي" (TMO) بدء عملية شرائه للحبوب من مدينة رأس العين بريف الحسكة الخاضعة لسيطرة الجيش الوطني السوري المدعوم من قبل تركيا.

المقاتلين السوريين في ليبيا، هل أصبح الثوار مرتزقة؟

الارتزاق مهنة تاريخية قديمة، توصّف من يقاتل لا لعقيدة ومبدأ، بل لمكاسب دنيوية، ويتميز من يعمل بها بأن ولاءه يكون لمن يدفع له أكثر، ولهذا يعد استعمال المرتزقة سلاحا ذو حدين.

عودة المياه تدريجياً إلى أحياء مدينة الحسكة

بدأت مياه الشرب بالوصول تدريجياً إلى أحياء مدينة الحسكة شمال شرقي سوريا، بعد نحو أسبوعين من انقطاعها بشكل كامل نتيجة انقطاع الكهرباء عن محطة الضخ الرئيسية.
آليات تابعة لحكومة الوفاق الوطني في ليبيا (الجزيرة)

الجيش الوطني يرسل تعزيزات إلى إدلب ويؤكد أن هجوم النظام متوقع

جرت تنسيقات مابين قيادة الجيش الوطني والجيش التركي، بشأن إرسال تعزيزات إلى محاور القتال في إدلب؛ منعًا لأي تقدم يمكن أن تحدثه ميلشيات الأسد.

تركيا تتوجه لإعادة هيكلة “الجيش الوطني السوري”.. ومقترحان على الطاولة

كشفت مصادر مطلعة عن تحركات تركية لإعادة هيكلة “الجيش الوطني السوري”، بسبب النزاعات المتكررة بين مكونات الجيش في الشمال السوري. وقالت المصادر لموقع “تلفزيون سوريا” ورصدت الوسيلة أن الجانب التركي أجرى نقاشات مع قادة الجيش الوطني وعدد من القياديين العسكريين البارزين.

الفشل الأمني بالشمال السوري … أهم الأسباب وأفضل الحلول

لا يكاد يمر يوم بالشمال المحرر دون جريمة تُبرِز تهتّك نسيج الأمن فيه، فإما خطف، أو تفجير، أو اغتيال، أو مشكلة بين أطراف مسلحة تُوقع قتلى وجرحى. لعل من معالم تردي الوضع الأمني إرجاع كل خلل للعامل الخارجي، بمعنى آخر التعامل مع الخلل من زاوية واحدة ألا وهي الخروقات التي تسببها الأطراف الخارجية المعادية، رغم أن هذه الجزئية هي رأس جبل الجليد الطافي فوق الماء.

مخيم الركبان

دراسات و أبحاث

DMCA.com Protection Status
رخصة المشاع الابداعي
هذا الموقع مرخص بموجب رخصة المشاع الإبداعي نَسب المُصنَّف 4.0 دولي.