fbpx
?>

أبريل 21, 2021

آخر الأخبار
التوتر في شمال سوريا يشتد..حشود عسكرية واشتباكات يومية

التوتر في شمال سوريا يشتد..حشود عسكرية واشتباكات يومية

يستمر التوتر الأمني في مناطق شرقي الفرات وبالتحديد في مناطق سيطرة “قسد” على وقع عدم حسم الموقف العسكري بين روسيا والنظام و”قسد” من جهة والقوات التركية والجيش الوطني من جهة أخرى.
ومع دخول “داعش” على خط المواجهة وتوجيهها ضربات متوالية لقوات النظام وحملة جوية روسية يتعقد المشهد الميداني شمال البلاد وبالتحديد محافظات الرقة والحسكة ودير الزور.
وقالت مصادر إعلامية معارضة إن قتلى وجرحى من قسد سقطوا خلال اشتباكات وقعت على محاور بلدة عين عيسى بين قوات سوريا الديمقراطية وقوات الجيش الوطني مدعومة من القوات التركية التي استخدمت المدفعية بالقصف على قريتي هوشان والخالدية.
وقالت مصادر عسكرية من الجيش الوطني ل”المدن”، إن اشتباكات وقعت بين الجيش الوطني وقوات “قسد” على خلفية قيام الأخيرة بعمليات تدشيم عسكرية في محيط عين عيسى وطريق ال”إم-4″، مشيرة إلى أن قوات قسد استخدمت المدفعية بالقصف مما أدى الى سقوط مدنيين اثنين.
اشتباكات أخرى شهدتها مدينة القامشلي بين “قسد” وقوات النظام. وذكرت مصادر إعلامية للمعارضة أن سيارة عسكرية تعرضت لانفجار عبوة ناسفة مزروعة فيها في بلدة رأس العين.
وشهدت مدينة الرقة حملة اعتقالات شنتها قوات”قسد” طالت عشرين شخصاً من المدنيين ونقلتهم إلى مكان مجهول على خلفية هجوم وقع ليل الثلاثاء على دورية لقسد أصيب على أثره 6 عناصر من بينهم إعلامي وفق ما نقله موقع “العربي الجديد”.
تأتي هذه التطورات مع انتهاء المفاوضات بين روسيا وقسد حول وضع بلدة عين عيسى من دون التوصل إلى نتيجة حول تسليم البلدة الى قوات النظام. وتضغط قوات النظام عسكرياً في المناطق المحيطة بعين عيسى. فيما تقوم قسد بحملة تجنيد منظمة في المناطق الخاضعة لسيطرتها من أجل تعزيز حضورها العسكري في إطار تقوية موقفها التفاوضي خلال المفاوضات التي تجري حالياً حول توزيع مناطق السيطرة والنفوذ بينها وبين قوات النظام والقوات الروسية.

تعليق

comments

Powered by Facebook Comments

مقالات ذات صله

تعليق