fbpx
?>

أبريل 18, 2021

آخر الأخبار
البادية السورية..داعش يستنزف جيش النظام ويربك القوات والميليشيات الروسية

البادية السورية..داعش يستنزف جيش النظام ويربك القوات والميليشيات الروسية

بالميرا مونيتور

يواصل تنظيم “داعش” خلال الأسابيع الحالية والماضية، تكثيف هجماته ضد قوات النظام والميليشيات المحلية والروسية المنتشرة في #البادية_السورية، ويكبدها خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد.

حيث يعمل التنظيم على شن هجمات مفاجئة تطال بعض مواقع ميليشيا “#لواء_القدس” التابعة لروسيا، بالإضافة إلى قيامه بقطع طرق إمداد النظام من المحروقات القادمة من مناطق سيطرة “قسد” شمال شرقي سوريا.

واستولى التنظيم على العديد من الشاحنات والصهاريج التابعة لشركة “#القاطرجي” خلال الأسبوع الماضي والتي تنقل #النفط من مناطق سيطرة “قوات سوريا الديمقراطية” إلى مناطق سيطرة النظام.

بينما تستعد الميليشيات التابعة لروسيا في المنطقة لشن #حملة_عسكرية جديدة في البادية السورية ضد خلايا تنظيم داعش، وذلك بعد استقدامها تعزيزات عسكرية.

وفي السياق ذاته نشرت معرفات رسمية تابعة لتنظيم “داعش” بيانا ذكرت فيه إحصائية مفصلة لعملياتها التي شنتها ضد قوات النظام والميليشيات الموالية لها في البادية السورية، وذكرت أن عدد قتلى النظام والميليشيات الموالية له، بلغ 49 عنصرا في أسبوع واحد بينهم ضابط كبير، بحسب البيان.

في حين أشارت الإحصائية إلى تدمير ثكنتين عسكريتين تابعتين للنظام، بالإضافة إلى إعطاب 6 آليات عسكرية في الهجمات التي شنها عناصرها في البادية السورية.

يشار إلى أن الحملات العسكرية التي أطلقتها قوات النظام بالتعاون مع القوات الروسية والميليشيات الموالية لها في البادية السورية خلال الشهر الحالي، لم تحقق أهدافها إلى الآن في الحد من الهجمات التي تشنها داعش ضدهم، واقتصرت على الضربات الجوية على الجبال والمرتفعات في البادية السورية وفي أرياف دير الزور والرقة.

حيث شن الطيران الحربي الروسي مطلع الأسبوع الفائت أكثر من 40 غارة جويةعلى الجبال والمرتفعات المحيطة بمنطقتي السخنة والطيبة على الحدود الإدارية بين الرقة ودير الزور وريف حمص الشرقي، مستهدفا خلايا التنظيم هناك.

وكانت روسيا قد أعلنت سابقا عن عملية “#الصحراء_البيضاء”، والتي كانت تهدف إلى تمشيط منطقة البادية الممتدة من ريفي دير الزور والرقة باتجاه ريف حمص الشرقي وريف حماة الجنوبي الشرقي.

تعليق

comments

Powered by Facebook Comments

مقالات ذات صله

تعليق