إيران تواصل مساعيها للاستحواذ على البنى التحتية في سوريا | Palmyra Monitor

نوفمبر 24, 2020

إيران تواصل مساعيها للاستحواذ على البنى التحتية في سوريا

إيران تواصل مساعيها للاستحواذ على البنى التحتية في سوريا

أعلنت طهران نيتها وضع يدها على وزارة الموارد المائية التابعة للنظام السوري، بحجة أنها تريد تعزيز التعاون في مجال تحلية مياه الشرب، وإنشاء محطات معالجة للصرف الصحي، وتبادل الخبرات فيما يتعلق بقطاع المياه في سوريا.

وأعلنت رئاسة مجلس الوزراء ووزارة الموارد المائية في حكومة النظام، أن الجانب الإيراني سيتكفل بقطاع المياه ومعالجة كل المشاكل، مشيرة إلى أن توقيع مذكرة بهذا الخصوص بين وزارة الموارد المائية وبين طهران التي يمثلها سفيرها في دمشق “جواد ترك أبادي”.

وبدأت إيران تكثف من تحركاتها في سوريا عقب زيارة الروس لدمشق، كونها تركز على الجانب الاقتصادي وجانب الاستثمارات التي تسعى روسيا لإنجازها في سوريا، متجاهلة هي وحكومة النظام أي دور لإيران في سوريا.

ومؤخرا، وجهت إيران أنظارها صوب القطاع الزراعي في سوريا، استكمالا لسياسة الاستحواذ التي تنوي القيام بها سواء من خلال وضع يدها على القطاع التعليمي وأيضا القطاع الصحي والقطاع الثقافي، وصولا إلى القطاع الزراعي.

وفي آب الماضي، كشفت طهران أنها تريد السيطرة على كل المشاريع المتعلقة بقطاعات النفط والمياه والصرف الصحي والكهرباء، إضافة لمشاريع بناء مساكن اجتماعية وشبابية للسوريين، وادعت أيضا أن لديها القدرة على التشييد السريع في المشاريع السكنية التي تحقق الجدوى الاقتصادية، من حيث التنفيذ السريع والكلف الخفيفة.

تعليق

comments

Powered by Facebook Comments

مقالات ذات صله

تعليق