صحيفة أمريكية تكشف العلاقة السرية بين طحنون بن زايد وابنة بشرى الأسد | Palmyra Monitor

نوفمبر 28, 2020

صحيفة أمريكية تكشف العلاقة السرية بين طحنون بن زايد وابنة بشرى الأسد

صحيفة أمريكية تكشف العلاقة السرية بين طحنون بن زايد وابنة بشرى الأسد

لندن ـ «القدس العربي»: كشفت صحيفة أمريكية، أن شقيق ولي العهد الإماراتي قدم دعماً مالياً لأنيسة شوكت ابنة بشرى الأسد شقيقة رأس النظام بشار الأسد.
وقالت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية إن الشيخ طحنون بن زايد مستشار الأمن القومي الإماراتي وشقيق ولي عهدها قدم مبلغاً مالياً لابنة بشرى الأسد.
وحسب الصحيفة؛ فإن المبلغ قيمته 200 ألف دولار أمريكي وذلك لمساعدتها في دراستها عندما كانت طالبة في بريطانيا.
ولفتت الصحيفة؛ إلى أنها حصلت على هذه المعلومات بعد مراجعتها للسجلات المتعلقة بمصادرة الحكومة البريطانية حساباً بنكياً يعود لشوكت بسبب استخدامه في عمليات غسيل أموال.

تكفل بدراستها في بريطانيا وقدم لها 200 ألف دولار

وأطلـقت الهيئة القانونية العليا في بريطانيا في شهر نيسان العام الماضي، عملية للاستيلاء على الأموال غير المشروعة لابنة بشرى الأسد.
كما قامت الهيئة على إثرها بتجميد حساب بنكي لها وفيه ما لا يقل عن 25 ألف جنيه إسترليني.
ووفقاً لصحيفة “التايمز” البريطانية؛ فإن قرار تجميد الحساب البنكي لأنيسة شوكت جاء بعد استخدامه في عمليات غسيل الأموال.
بالإضافة إلى تجنب العقوبات الأوروبية والأمريكية المفروضة على نظام الأسد.
وأضافت الصحيفة؛ أن وكالة الجريمة الوطنية البريطانية رصدت إيداع أكثر من 15 مليون جنيه في حساب شوكت التي لم تتجاوز الـ 22 من عمرها.
جاء هذا من خلال 65 وديعة نقدية في حسابها بالفترة الممتدة ما بين ما بين 2017 و 2018.
وأكدت الصحيفة، على أن عمليـة تحويل الأموال إليها تمت من خلال أعضاء في نظام الأسد عبر وسيط ثالث مهمته التحايل على العقـوبات.
والجدير بالذكر، أن دولة الإمارات منحت في كانون الأول/ ديسمبر العام الماضي بأمر من خليفة آل زايد جنسيتها لـبشرى الأسد وابنائها.
وجاء ذلك بعد إبداء بشرى الأسد رغبتها في الحصول على الجنسية الإماراتية بدلاً من السورية من أجل سهولة السفر إلى الدول الأوروبية.

تعليق

comments

Powered by Facebook Comments

مقالات ذات صله

تعليق