الثوار يسيطرون على نقاط في محيط تدمر والنظام سيتوجه الى دير الزور انطلاقا منها | Palmyra Monitor

ديسمبر 03, 2020

الثوار يسيطرون على نقاط في محيط تدمر والنظام سيتوجه الى دير الزور انطلاقا منها

الثوار يسيطرون على نقاط في محيط تدمر والنظام سيتوجه الى دير الزور انطلاقا منها


أعلنت قوات البادية التابعة للجيش السوري الحر، سيطرتها على نقطة لتنظيم داعش في منطقة تدمر
وفي تصريح للقائد العسكري لقوات البادية, اليوم ويدعى أبو حيدر إن مقاتليه سيطروا يوم امس على واحة دلهوز والهلبة 70 كم جنوب تدمر بعد اشتباكات مع تنظيم داعش ما أسفر عن مقتل وجرح عدد من عناصر التنظيم، دون ان يذكر أعدادهم.
وبث ناشطون من مدينة تدمر مقطعا مصورا يظهر سيطرة القوات على المنطقة كما ظهر في الفيديو جثثا لعدد من عناصر التنظيم سقطوا خلال الاشتباكات
ويسيطر تنظيم داعش على مساحات واسعة من البادية السورية وريف حمص الشرقي ومحافظتي الرقة ودير الزور، وسط وشرقي سوريا، التي تضم معظم حقول النفط.
كما يشن التنظيم هجمات متكررة على مواقع قوات النظام في محيط مدينة تدمر الأثرية بهدف استعادتها، ، بعد أن سيطرت عليها قوات النظام مطلع شباط الماضي، عقب تبادل السيطرة عليها بين الطرفين، خلال السنوات الماضية.
ويذكر ان مقاتلي قوات البادية من أهالي البادية السوري يتبعون لفصيل مغاوير الثورة العامل في الجنوب السوري.
وفي سياق مختلف أعلن رئيس إدارة العمليات الرئيسية في هيئة الأركان الروسية سيرغي رودسكي أن قوات النظام والقوات المتحالف معها ستتجه إلى محافظة دير الزور في شرق سوريا انطلاقا من مدينة تدمر وبادياتها .
ونوه رودسكي أن النظام السوري وحلفائه سينتقلون إلى دير الزور.
وبدعم من الميليشيات الإيرانية والعراقية واللبنانية وبتغطية من الطيران الروسي ستعمل قوات النظام على متابعة معاركها في ريف حمص الشرقي باتجاه محافظة دير الزور؛ سعياَ للوصول إلى مناطق الانتاج النفطي بعد سيطرتها على حقل الشاعر بريف حمص الشرقي بالكامل منتصف الأسبوع الماضي.
عقب تطبيق اتفاق خفض التوتر، الذي نص على إقامة أربع مناطق في سويا.
هذا ولم يعلن النظام السوري أيّة تفاصيل حيال نيته بالاشتراك مع الروس بدء عملية عسكرية واسعة في محافظة ديرالزور.
وكان تنظيم داعش قد فرض حصار خانق على مواقع يسيطر عليها النظام السوري في مدينة ديرالزور، إضافة إلى شله الحركة الجوية في مطار ديرالزور العسكري.


تعليق

comments

Powered by Facebook Comments

مقالات ذات صله

تعليق