النظام وميليشياته يسيطرون على مواقع جديدة شرق حمص | Palmyra Monitor

نوفمبر 28, 2020

النظام وميليشياته يسيطرون على مواقع جديدة شرق حمص

النظام وميليشياته يسيطرون على مواقع جديدة شرق حمص

 

سيطرت قوت النظام والميليشيات السورية والأجنبية المساندة لها، مساء أمس الثلاثاء 18/ نيسان/2017، على  سد “أبو قلة” الواقع شمال غرب المحطة الرابعة “T4” بريف مدينة تدمر في ريف حمص الشرقي.

حيث اندلعت اشتباكات بين قوات النظام والميليشيات المساندة لها من جهة، وتنظيم الدولة “داعش” من جهة أخرى، ومترافقة مع غطاء جوي للطيران المروحي الروسي، استمرت لعدة ساعات وأسفرت عن سيطرت تلك القوات على السد ومحيطه، إضافة لسقوط قتلى وجرحى من عناصر النظام والتنظيم خلال تلك الاشتباكات.
ويشكل موقع السد، نقطة استراتيجية هامّة للنظام ومعاركه في المنطقة، حيث يجاور الكتيبة المهجورة التي لاتزال تحت سيطرة التنظيم منذ عدة أشهر، كما يعتبر منطلق وجبهة جديدة لقوات النظام بإتجاه حقلي جحار والمهر اللذان لا يزالان تحت سيطرة التنظيم أيضاً.
وفي سياق متصل، شنّ تنظيم الدولة هجوماً على عدة نقاط ومواقع تابعة لقوات النظام السوري بالقرب من مناطق (محسه، ثنية المزيبلة، سد القريتين)، واندلعت اشتباكات استمرت لعدة ساعات، اسفرت عن تمكّن قوات النظام من صد الهجوم وسقوط قتلى وجرحى من الطرفين.
وعلى صعيد الوضع الميداني في محيط مدينة تدمر، فلا تزال الحملة العسكرية لقوات النظام، مستمرة، على عدة جبهات شمال وشمال شرق وجنوبي المدينة، حيث تتواصل عمليات القصف الجوي والصاروخي اليومي على تلك المناطق، وبالتحديد مناطق السكري وجبل الأبتر ومحيط صوامع الحبوب.
ويسعى النظام بتلك الحملة، لتعزيز مواقعه ونقاط ومساحة سيطرته في محيط تدمر، ليتمكن من التقدم بإتجاه شرقي المدينة.

تعليق

comments

Powered by Facebook Comments

مقالات ذات صله

تعليق