ميليشيا لواء فاطميون تعترف بمقتل عناصر لها على جبهات ريف حماة وتدمر | Palmyra Monitor

ديسمبر 02, 2020

ميليشيا لواء فاطميون تعترف بمقتل عناصر لها على جبهات ريف حماة وتدمر

ميليشيا لواء فاطميون تعترف بمقتل عناصر لها على جبهات ريف حماة وتدمر

 

اعترفت مليشيات لواء “فاطميون” التابعة للحرس الثوري الإيراني بخسائرها البشرية الكبيرة على جبهات القتال في سوريا معلنة مقتل 19 عنصراً من ميليشياتها في المعارك الدائرة على جبهات تدمر وريف حماة خلال الأيام القليلة الماضية.


ونشر “مركز نورس للدراسات” أمس الأحد 9 نيسان/أبريل 2017، قائمة بأسماء قتلى تلك المليشيات مشيراً إلى أن لواء “فاطميون” ذكر أسماء القتلى، موضحاً أنهم قتلوا في معارك ريف حماة الشمالي وتدمر، خلال الأيام القليلة الماضية.
وتشير القائمة على وجود قياديين بين قتلى تلك الميليشيات.

وتكبدت الميليشيات الأجنبية الموالية لقوات الأسد خسائر كبيرة في الأرواح وقتل منها الكثير في معارك مع مقاتلي المعارضة على جميع جبهات القتال في سوريا.

وكانت قوات المعارضة قد أعلنت مؤخراً أنها قتلت عشرات العناصر والضباط والقياديين من قوات النظام والميليشيات الشيعية والطائفية المساندة لها على جبهات القتال في ريفي حماة الشمالي والغربي ودرعا ودمشق.

وأرسلت إيران مع انطلاقة الثورة السورية ضد نظام الأسد عام 2011 مليشيات للقتال في سوريا منضوية تحت ألوية الحرس الثوري وتضم هذه المليشيات مقاتلين من الأفغان الشيعة المسماة “لواء فاطميون” وأخرى تسمى “زينبيون” تضم باكستانيين شيعة.

والجدير بالذكر أن قوات المعارضة أطلقت في شهر آذار الماضي ثلاث معارك في أرياف حماة بهدف تحرير القرى والمناطق الخاضعة لسيطرة قوات النظام في تلك المناطق وتمكنت من السيطرة على مساحات واسعة في مناطق حماة ووصلتإلى مشارف مدينة حماة بعد معارك مع قوات النظام المدعومة بالميليشيات الإيرانية والعراقية واللبنانية واستطاعت المعارضة تكبيد تلك الميليشيات خسائر عسكرية وبشرية كبيرة في تلك الجبهات.

تعليق

comments

Powered by Facebook Comments

مقالات ذات صله

تعليق