تنظيم الدولة يُفشل محاولة للنظام لفك الحصار عن مطار التيفور | Palmyra Monitor

ديسمبر 01, 2020

تنظيم الدولة يُفشل محاولة للنظام لفك الحصار عن مطار التيفور

تنظيم الدولة يُفشل محاولة للنظام لفك الحصار عن مطار التيفور

بالميرا مونيتور – خاص:

تمكن مساء أمس الثلاثاء 16/1/2017 تنظيم الدولة “داعش” من صد هجوم عنيف لجيش النظام السوري والميليشيات الموالية له، على إحدى الجبهات المحاصرة من قبل التنظيم لمطار التيفور العسكري بريف حمص الشرقي.

 

وفي التفاصيل:

أعلن جيش النظام يوم الأحد المنصرم، عن بدء معركة جديدة تهدف لفك الحصار عن مطار التيفور العسكري، والذي يحاصره تنظيم الدولة من جهاته، الشمالية والجنوبية والشرقية.

وبدء النظام بمعركته من الجهة الشمالية الشرقية للمطار، بالقرب من قرية “التياس” المجاورة للمطار، وتزامنت المعركة مع مساندة جوية مكثفة للطيران الحربي والمروحي الروسي الذي ساهم بشكل فعّال في استهداف نقاط ومواقع تمركز عناصر التنظيم في محيط منطقة الاشتباك.

حيث تمكن جيش النظام وخلال الساعات الأولى لبدء المعركة من التقدم والسيطرة على عدة نقاط للتنظيم في محيط قرية “التياس” وتمركز عناصر جيش النظام فيها لساعات عدة، إلى أن بدء التنظيم هجوماً معاكساً على نفس المواقع التي سيطر عليها النظام، وبدء التنظيم هجومه بسيارة مفخخة استهدفت أحد مواقع تجمع عناصر الجيش، ما أسفر عن سقوط العديد منهم بين قتلى وجرحى بالإضافة لتدمير عربات وآليات.

واندلعت بعدها اشتباكات استمرت ليوم كامل، تمكن خلالها التنظيم من استعادة السيطرة على كافة المواقع التي خسرها في أول يوم لبدء المعركة، وساهمت سيارة مفخخة أخرى من تعزيز المعركة لصالح التنظيم بعد ان أسفرت المفخخة الخرى عن سقوط العشرات من عناصر جيش النظام بين قتلى وجرحى.

واستخدم التنظيم في معركته تلك، عنصر المفاجأة بشكل كبير، حيث وضع عناصر التنظيم عدة كمائن في محيط القرية واتّضح فيما بعد أنهم استدرجوا عناصر النظام لمنطقة الكمائن وانقضّوا عليهم بعد أن وقعوا في فخ تلك الكمائن.

كما سقط نحو 13 عنصر من التنظيم قتلى نتيجة تلك المعارك، بما فيهم العناصر التي كانت تقود العربات المفخخة.

 

ويستمر جيش النظام باستقدام التعزيزات إلى المنطقة منذ أول أيام محاصرة التنظيم للمطار منذ حوالي شهر، في سبيل فك الحصار عن المطار ذو الموقع الاستراتيجي والجغرافي الهام في منطقة ريف حمص الشرقي والبادية السورية، ويتزامن ذلك مع استقدام التنظيم لتعزيزات جديدة للمنطقة في سبيل حماية وتحصين مواقعه في محيط المطار وفي مناطق آبار النفط والغاز التي يسيطر عليها التنظيم في المنطقة بعد سيطرته على مدينة تدمر سابقاً.

 

 

 

تعليق

comments

Powered by Facebook Comments

مقالات ذات صله

تعليق