واشنطن تبدأ بتسليح قسد، وتجهّز لإطلاق معركة الرقة | Palmyra Monitor

سبتمبر 28, 2020

واشنطن تبدأ بتسليح قسد، وتجهّز لإطلاق معركة الرقة

واشنطن تبدأ بتسليح قسد، وتجهّز لإطلاق معركة الرقة

بالميرا مونيتور-وكالات
قال مسؤول أميركي يوم الثلاثاءالماضي، أن واشنطن بدأت في الأيام القليلة الماضية إرسال أسلحة لمقاتلين أكراد بسوريا، وفق وكالة رويترز.
وكان مسؤولون أمريكيون، أكدوا في وقت سابق، إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وافق على تزويد “وحدات حماية الشعب” الكردية بالسلاح لدعم عملية استعادة مدينة الرقة من تنظيم “الدولة الإسلامية” وذلك على الرغم من المعارضة القوية من جانب تركيا العضو في حلف شمال الأطلسي.
وشددت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) آنذاك، على أن تسليح القوات الكردية “ضروري لضمان تحقيق انتصار واضح” في الرقة معقل التنظيم في سوريا ومركز تخطيطه لهجمات ضد الغرب.
وكان بريت ماكغورك مبعوث الرئيس الأمريكي في التحالف الدولي ضد “داعش” الإرهابي، قال اليوم الثلاثاء، إن عملية استرداد الرقة من تنظيم داعش ستنطلق قريبا.
وجدد ماكغورك في كلمة خلال مؤتمر لوزارة الخارجية الإيطالية في العاصمة روما، عزمهم على العمل مع قوات سوريا الديمقراطية (التي تشكل “وحدات حماية الشعب” الكردية عمودها الفقري).
وأضاف ماكغورك: “نعمل هنا مع قوات سوريا الديمقراطية، ونحن على بعد كيلومترين اثنين عن الرقة، والعملية ستبدأ قريبا، فلا أستطيع التصريح بأي شيء عن تاريخ انطلاقها ولكنها قريبة جدا”.
وتتكون قوات “سوريا الديمقراطية” في جزئها الأكبر من تنظيم “ب ي د” الذراع السوري لتنظيم “بي كا كا” الإرهابي، وجناحه العسكري “ي ب ك”.‎
وكانت مصادر إعلامية أفادت بتمكن مقاتلين عرب تدعمهم واشنطن اليوم الثلاثاء من الاقتراب من جهة الشرق من مدينة الرقة السورية، معقل تنظيم الدولة الاسلامية “داعش”، بعد غارات كثيفة للتحالف الدولي على مواقع الجهاديين، وفق ما اكد متحدث باسمهم.
وقال محمد خالد شاكر المتحدث الرسمي باسم “قوات النخبة” التابعة لتيار الغد السوري الذي يرئسه الرئيس السابق للائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية احمد الجربا، لوكالة فرانس برس “قواتنا باتت على بعد 400 متر من حي المشلب، اول احياء مدينة الرقة من الجهة الشرقية”.

تعليق

comments

Powered by Facebook Comments

مقالات ذات صله

اترك رد