ميليشيا الحرس الثوري تصادر معدات طبية وأدوية لمشفى تدمر

صادرت الميليشيات الإيرانية، أمس الجمعة، كميات من المعدات الطبية والأدوية الواردة إلى مشفى تدمر الوطني، دون توضيح أسباب ذلك، ونقلت المصادرات إلى النقطة الطبية في معسكر #محمية_التليلة الإيراني شرق #تدمر.

وقال مصدر طبي في المدينة، إنَّ دورية لميليشيا الحرس الثوري الإيراني اعترضت شاحنتين متوسطتين الحجم قادمتين من مدينة حمص تحتويان على أنابيب أوكسجين وجهاز تنفس صناعي “منفسة”.

بالإضافة إلى كميات من السيرومات وأدوية الالتهابات والسكر وغسيل الكلى وبعض الأمبولات من نوع “مورفين” المخدر.

كورونا يتفشى في تدمر.. والإمكانيات الطبية غير مؤهلة

وأضاف المصدر أنَّ مستشفى #تدمر الوطني طلبت الأدوية لحاجتها الماسة لها، حيث تزايد إقبال الأهالي على المستشفى التي تعاني من نقص المقدرات في ظل أزمة الأدوية التي تعيشها البلاد.

وطالبت إدارة المستشفى وزارة الصحة بالضغط على حكومة النظام لإعادة الشحنة إليها. على اعتبارها مخصصة للمستشفى ووفق الفواتير المطلوبة لكن لا أحد يستطيع أن يجبر الحرس الثوري الإيراني على شيء في مناطق نفوذه.

والجير بالذكر أنَّ عموم مناطق النظام السوري تشهد أزمة خانقة في تأمين المستلزمات الطبية والأدوية، وبشكل خاص بعد أن أصدر النظام السوري قراراً برفع أسعار الأدوية بنسبة تتراوح ما بين 30% إلى 50%.

تعليق

Powered by Facebook Comments

تعليق