مقتل وإصابة العديد من ميليشيا فاطميون في البادية السورية

4

قتل وجرح عدد من عناصر من ميليشيا “فاطميون” الأفغانية المدعومة من إيران، أول أمس الأربعاء 11 آب، جراء هجوم نفذه عناصر تنظيم الدولة بريف حمص الشرقي.

وبحسب مصادر محلية، فإن مجموعة تابعة لتنظيم “داعش” نفذت هجوما على ثلاث سيارات عسكرية يستقلها عناصر من “لواء فاطميون” على طريق تدمر – السخنة.

وكان الهجوم بالرشاشات المتوسطة وقذائف الـ “آر بي جي”، وأدى إلى مقتل خمسة عناصر من الميليشيا وإصابة 8 آخرين بجروح متفاوتة بعضها خطرة.

وتم نقل الجرحى إلى مستشفى تدمر، بحسب المصادر، هذا ودفعت الفرقة الرابعة برفقة الحرس الثوري تعزيزات عسكرية نحو موقع الهجوم، وفقا للمصدر.

وفي الخامس والعشرين من تموز الفائت، هاجم تنظيم “داعش” مواقع قوات النظام في منطقتي “الشولا” و”كباجب” جنوب دير الزور، موقعا قتلى وجرحى في صفوفهم.

وينتشر ماتبقى من عناصر “داعش” في منطقة جغرافية واسعة في البادية السورية تمتد من أطراف محافظة السويداء الشرقية مروراً بريفي حماة وحمص الشرقيين، ووصولاً إلى أطراف مدينتي الميادين بريف ديرالزور والرصافة بريف الرقة.

تعليق

Powered by Facebook Comments

تعليق