صحيفة تركية تتحدث عن تحالف “روسي- فرنسي” بعد انفجار بيروت سيؤثر على نظام الأسد | Palmyra Monitor

سبتمبر 23, 2020

صحيفة تركية تتحدث عن تحالف “روسي- فرنسي” بعد انفجار بيروت سيؤثر على نظام الأسد

صحيفة تركية تتحدث عن تحالف “روسي- فرنسي” بعد انفجار بيروت سيؤثر على نظام الأسد

تابع حسابنا على برنامج تويتر لتلقي الأخبار العاجلة

 

تحدثت صحف تركية عن احتمالية أن تفرز الأحداث الأخيرة في لبنان وعلى رأسها انفجـار مرفأ بيروت تحالف جديد بين روسيا و فرنسا.
ويرى محللون وكتاب الرأي أتراك، أن الانفجـار جزء من مشروع خُطّط له، وليس محض صدفة كما ادّعى البعض.
وقال الكاتب والإعلامي التركي “عبد الرحمن ديلي باك” في مقالة نشرتها صحيفة يني عقد التركية، أن عام 2012 عام انطلاقة “حـرب القيامة”.
ورأى ديلي باك أن هذا الاتفاق لو حصل فإنه سيجعل من “نظام الأسد” لقمة سائغة، وفرصة لإسرائيل لتوسيع الأراضي المحـتلة على حساب لبنان.
ولفت الكاتب التركي إلى أهمية لبنان، بالنسبة إلى الاستخبارات العالمية، مشيراً إلى حدود لبنان تم رسمها من قبل الفرنسيين والبريطانيين.
وأضاف أن منطقة بحر إيجة وشرق البحر المتوسط بالإضافة إلى بغداد ومصر وبلاد الشام برمّتها، ستكون ساحة لما أسماها بـ حـرب القيامة.

 

اقرأ أيضاً: كيف تؤثر «كارثة لبنان» في سوريا؟ (تحليل إخباري)

 

 

شراكة روسية فرنسية

وتوقع أن تتولّد شراكة جديدة بين روسيا وفرنسا في لبنان، والتي تعد دولة مهمة جدا بالنسبة إلى شرق البحر المتوسط، وكذلك بالنسبة لدول المنطقة.
ورأى الكاتب التركي أنه في حال اتفقت روسيا مع فرنسا بشأن إنشاء قاعدة بحرية لها في لبنان، فإنّها ستتولى بنفسها إعادة إعمار مرفأ بيروت.
وقال أن فرنسا ستكون بذلك الاتفاق قد استحوذت على قاعدة عسكرية لها في المنطقة، وتوجهت من جديد نحو منطقة “الشرق الأوسط”.
وتابع: “في حال انتهاء ارتباط روسيا بسوريا عبر طرطوس، فإنّ نظام الأسد سيكون بمثابة لقمة سائغة أمام هذا التحالف الجديد”.
وختم الكاتب ” عبد الرحمن ديلي باك” حديثه بالإشارة إلى أن ذلك سيكون فرصة أمام إسرائيل لتوسّع من (حدودها) باتجاه لبنان والبقاع”.

 

تعليق

comments

Powered by Facebook Comments

مقالات ذات صله

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: