ذكريات فرنسية في البادية السورية في تدمر ودير الزور والإستثمار الحيواني فيها منذ 85 سنة | Palmyra Monitor

سبتمبر 28, 2020

ذكريات فرنسية في البادية السورية في تدمر ودير الزور والإستثمار الحيواني فيها منذ 85 سنة

ذكريات فرنسية في البادية السورية في تدمر ودير الزور والإستثمار الحيواني فيها منذ 85 سنة

 
في صحراء سوريا الربيع وحده يحدد جمالها الخلاب هذه البيئة القاتلة لا تصلح للعيش في نهاية الربيع في الصيف تصبح مليئة بالأمراض و العطش و الموت، و هذا بسبب الشمس الحارقة أصدقائي كلهم موتى و اهل سوريا يكافحون من اجل البقاء.
 
مجموعة من البياطرة الفرنسيين الذين تم ارسالهم لمساعدة البدو من اجل الحفاظ على الثروة الحيوانية و منتجاتها.
 
تدمر و دير الزور نقطتان في الخريطة قلبين للمدينة الصحراوية منطقتين متميزتين
خريطة سوريا تبين المدن الصحراوية في سوريا في بيروت في المختبر، يوجد العديد من الاشخاص للقيام بالتحاليل والاعمال في المختبر، الأمصال واللقاحات والعقاقير كلها موجودة في المختبر موجهة للاستعمال الفوري، وتوزيع الادوية للجميع محملة في سيارات لإيصالها لجميع المناطق الصحراوية، السيارات المحملة بالأدوية رمزهم هو ا ف د، المساعدات المحملة فيها هي التي تسهل من العملية.
البياطرة يعرفون الواحات يوجد 50 منبع ماء و بحيرة يسهلون من مهمتهم النواعير تدور و تدفع الماء حتى مناطق اخرى من الارض.
النواعير تشق طريقها نحو المناطق الخضراء قبل الموت في المحيط الصحراء الشاسعة نسلط الضوء على هذه المنطقة التي توجد بها بعض الخضرة، يوجد بعض الاشجار التي يتوقف عندها البدو للاستراحة.
واحة مياه في الصحراء هذا النبع يجذب ايضا القبائل المتنقلة لا يوقفهم اي شيء لا التعب و لا المشقة لتخزين الماء لسد عطشهم .
حياة البدو الرحل في الصحراء، الأطباء البيطريون يأتون الى هذه المخيمات بعد اجراء الفحوصات يقومون بتلقيح الحيوانات في مكانها تلقيح الحيوانات بهذه الطريقة يكمن النجاح في الاقتصاد وهذا من الممرضين الذين تم تجنيدهم من طرف الرقيب الاول في ماري.
يوفر البيطري كل احتياجات البدوي الذي ينتظر من مدة طويلة لإكمال فرحته، تلقيح الماشية في هذا الجو الحار و المليء بالغبار و العطش لا يمنعهم من ذلك في هذه المنطقة.
الماء هو الحياة ويجب البحث عنه.
يجهز من قبل المؤسسات العامة والقطيع يمكنه المجيء اليه يمكنهم اخذ الماء بطريقة اخرى و استخدامها
بئر صحراوي هنا يجب عليك التأقلم للحصول على ماء الشرب وفي حاوية جلدية يسحبها الجمل الحصول على الماء من بئر في الصحراء
و هنا مثل المناطق الاخرى يقوم البيطري بفحص كل القطيع بعناية الامراض المنتشرة العديدة، و يمكن في عدة ايام نقل العدوى لكل القطيع، لهذا فكل 1 من 10 يعطونه ادوية مقوية،
تلقيح القطيع عمل متعب جدا خاصة عند كون البدوي يملك 5 الاف جمل و ملايين الغنم و الاف الاحصنة.
وصول فريق البياطرة الى المخيم، الأحصنة ليست منسية ايضا فهناك لجنة خاصة لها لتحسين العِرْق و مراقبته
الأحصنة السورية هي الاجمل و الانبل
كل الفريق ينزل لتحية الاعيان السوريين، سباق رمزي للاعيان هو الذي يرجع الأمل له مثل الأبقار الفرنسية تحتل المراكز الأولى فهذا الحصان ايضا يحتل المركز الأول
الأحصنة السورية مهما يكن القائد السوري السيد عثمان بيك متواجد مع الفرق الفحصية في جميع الانحاء
الاحصنة السورية الاصيلة ضائعة في الصحراء و يوجد قلعة اثرية تركية في هذه الواحة، عندما نبحث في المناطق نعود دوما للواحة
هذه الاحياء و هذه المناطق العامة و هذه الاثار يجب ان لا ننساها، وجب علينا حمايتها، وحارس هذه المنطقة الصحراوية يعتبرها عاصمته
قائد بيطري تعب يقدم تقرير الفحص لقائد الناحية في جو مهيب يقدم فحصاً سريعاً ويعطي نصائحه
واحة في صحراء تدمر بعدها الفريق يكمل السير تنقل افراد الجيش في الصحراء من جهة اخرى الفرسان يجب توجيههم و يرحل البيطري في الحر و الغبار في كل قرية يتوقف بها يتلقى الترحيب من طرف زعيمها و تقدم له الضيافة والترحيب بفريق البياطرة
في الواحة في هذا الجو البسيط تحضر له القهوة على النار وتقدم له في يده ضيافة السوريين للفريق وبعد شرب القهوة و التمتع بالحديث يحضر الشواء يذبح الخروف عند وصولهم و يقدم في طبق كبير يجتمعون ويأكلون منه قطعة وراء قطعة
كرم الضيافة من طرف زعيم المخيم وبعدها ينظفون يدهم اليمنى من الدهون، وبعدها يرافقونه الى سيارتهم و يشكرون البدو على كرمهم
وداع الفريق البيطري من طرف زعيم القبيلة هذا ما يمثله التوجيه البيطري في الصحراء وهذا لصالح البدوي و الاقتصاد السوري و الصداقة الفرنسية العربية.

 

ترجمة: موقع TUBE4AR.COM

تعليق

comments

Powered by Facebook Comments

مقالات ذات صله

اترك رد