قالت مصادر محلية: إن حرائق ضخمة اندلعت صباح اليوم الجمعة في عدة مناطق بريف اللاذقية، امتدت على مساحات واسعة خلال ساعات من اندلاعها.

ووفق صفحات موالية، فإن الحرائق اندلعت منذ منتصف الليل وبشكل مفاجئ ومجهول المصدر، وقد عملت فرق إطفاء النظام للسيطرة عليها، إلا أنها لم تفلح بذلك حتى اللحظة.

وقد اندلعت الحرائق في كل من مناطق (الغلمسية، والبودي، وبنجارو) وذلك في منطقة (ريف جبلة)، بالإضافة إلى (جبل العرين، وقمين الفاخورة) بريف القرادحة.

وعملت فرق الإطفاء في (اللاذقية، والقرداحة، والحفة) على إطفاء الحرائق) .

وقد وصلت النيران إلى المناطق المأهولة بالسكان في منطقة (شافي نوح) ، وذلك حسبما ذكرت مصادر موالية، حيث طالت أشجار الزيتون التي تقع على مقربة من منازل المدنيين.

في حين لم يوضح نظام الأسد ولا إعلامه أي تفاصيل حول الحرائق وسبب اندلاعها المفاجئ في هذه المنطقة، بالإضافة إلى أنه لم يوضح حجم الخسائر التي نتجت عن هذه الحرائق.

يذكر أن ريفي اللاذقية وحماة، شهدا الشهر الماضي حرائق كبيرة طالت مساحات واسعات من الغابات والأحراش، بالإضافة إلى أراضي المزارعين.

تعليق

تعليق

Powered by Facebook Comments

 

 

تعليق