بعد طرد ميليشيا إيران.. روسيا تسيطر على حقل غاز في البادية السورية

4
14 / 100

دفعت القوات الروسية أمس الجمعة، بتعزيزات عسكرية إلى حقل “توينان” للغاز الواقع شمال شرقي مدينة تدمر في الباديةالسورية بين محافظتي حمص والرقة.

مصادر محلية أكدت أن “سبعة آليات عسكرة روسية محملة بالجنود بالإضافة لثلاثة حافلات على متنها عناصر من الفيلق الخامس، وصلت حقل توينان للغاز”. لافتة إلى أن “الميليشيات الإيرانية التي كانت تسيطر على الحقل قامت بإخلائه لصالح القوات العسكرية الروسية دون معرفة الأسباب”.

وكان حقل “توينان” تحت إشراف شركة “هيسكو” ويخضع لسيطرة الميليشيات الإيرانية، اذ ينتج معمل الغاز في حقل توينان كمية 3 مليون متر مكعب من الغاز النظيف يومياً و60 طناً من الغاز المنزلي، وألفي برميل من المكثفات، بحسب التقارير الاقتصادية.

يذكر أن روسيا سيطرت على حقلي “التيم” و”الورد” بدير الزور، أواخر العام الماضي، في حين استولت الميليشيات الإيرانية على حقلي “الحسيان” و”الحمار” بريف البوكمال منذ العام 2017، وتكتسب حقول دير الزور الأهمية الأكبر بإنتاج كان يصل حوالي 400 ألف برميل يوميا.

وتقع  حقول غاز في المنطقة الوسطى بحمص وحماه والبادية السورية تحت سيطرة نظام الأسد  الذي لا يسيطر في المقابل على أي من حقول النفط في البلاد حاليا.

تعليق

Powered by Facebook Comments

تعليق