بعد شهرين من سيطرة النظام وحلفائه عليها، لا إصلاحات ولا حياة في تدمر | Palmyra Monitor

سبتمبر 29, 2020

بعد شهرين من سيطرة النظام وحلفائه عليها، لا إصلاحات ولا حياة في تدمر

بعد شهرين من سيطرة النظام وحلفائه عليها، لا إصلاحات ولا حياة في تدمر

 

بالميرا مونيتور – تدمر:

منذ أن سيطرت قوات النظام والميليشيات المساندة لها، والمدعومة بالقوات الروسية الجوية والبرية، في الأول من شهر آذار/2017، لا تغييرات أو إصلاحات للبنى التحتية أو أي مرافق عامة في المدينة.

 

بعد شهرين كاملين من سيطرة قوات النظام وحلفائها على المدينة، لم تعلن سلطات النظام، عن أي مشاريع إصلاح او إعادة إعمار للمدينة التي تعتبر مدمّرة بنسبة لا تقل عن 30 % من منازل سكانها ومرافقها العامة والخاصة.
كما أن سلطات النظام السوري، لم تسمح إلى الآن، بعودة أهالي المدينة بشكل رسمي إليها، بالرغم من سيطرة قوات النظام وحلفائها على محيط المدينة بشكل كامل، وأن تنظيم الدولة “داعش”، يبعد عن المدينة بمسافات كبيرة.
وإلى اليوم، لابوادر ولا آمال في عودة نازحي المدينة إليها، حيث سلطات النظام ومنعها لهم من جهة، وخوفهم من اقتراب تنظيم الدولة والسيطرة على المدينة من جهة أخرى، تلك الأسباب تمنع غالبية الهالي من العودة إلى المدينة في وضعها الحالي المتواتر منذ أكثر من عامين.
ويواصل الخبراء الروس، عمليات البحث عن ألغام وعبوات ناسفة من مخلفات تنظيم الدولة، في المنطقة الأثرية وبعض احياء المدينة المجاورة لها، كما اعلنوا مسبقاً، لكن إلى الان لم تصرّح القوات الروسية عن انتهاء تلك العملية، أو الفترة الزمنية التي قد تستغرقها تلك العملية.
وفي سياق الوضع الميداني في محيط المدينة، تتواصل حملات النظام وحليفته روسيا، العسكرية، على عدة جبهات ومواقع في شمال وشمال شرق وجنوب المدينة، حيث تحاول تلك القوات، طرد تنظيم الدولة من محيط المدينة بشكل كامل.

تعليق

comments

Powered by Facebook Comments

مقالات ذات صله

اترك رد