الولايات المتحدة: العقوبات مستمرة على نظام الأسد لحين تحقيق الحل السياسي

202

أعلنت السفارة الأمريكية في العاصمة دمشق إن الولايات المتحدة ستواصل فرض #العقوبات على نظام الأسد إلى أن يتم التوصل #لحل سياسي يتماشى مع قرار مجلس الأمن رقم 2254، واعتبرت أن القرار المسار الوحيد الناجع لتحقيق مستقبل مستقر لكل السوريين.

وقالت السفارة في منشور على صفحتها الرسمية: ” #قانون_قيصر الذي وقع عليه الرئيس ترامب، وأتاح للكونغرس بموجبه فرض عقوبات اقتصادية قاسية لتعزيز المساءلة عن الأعمال الوحشية التي ترتكبها قوات نظام الأسد ضد الشعب السوري، و دخلت الأحكام المتعلقة بالعقوبات التي ينص عليها قانون قيصر حيز التنفيذ منذ عام، وبات أي شخص يتعامل مع نظام الأسد معرضاً للقيود على السفر أو العقوبات المالية بغض النظر عن مكان تواجده في العالم”.
وأضافت السفارة إن الولايات المتحدة منذ ذلك الحين، فرضت #عقوبات على أكثر من 90 شخص وكيان لدعمهم نظام الأسد في إدامة حرب وحشية لا داعي لها.

وأكدت السفارة الأمريكية أن واشنطن ستواصل هذه الحملة لاستهداف الأفراد والشركات التي تدعم نظام الأسد وتعرقل التوصل إلى حل سلمي وسياسي للصراع بحسب ما يدعو إليه القرار 2254.

وشنت قوات نظام الأسد حربًا دمويةً ضد الشعب السوري منذ أكثر من تسعة أعوام ارتكبت فيها جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية، بما في ذلك جرائم القتل والتعذيب والتغييب القسري واستخدام الأسلحة الكيمياوية، وقضى أكثر من نصف مليون سوري منذ بدء الثورة، ونزح أكثر من 11 مليون آخرين.
كما قامت قوات نظام الأسد بتدمير المنازل والمدارس والمتاجر والأسواق العامة، ومنعت وصول المساعدات المنقذة للحياة إلى من يحتاجون إليها وتسببت بالمعاناة للشعب السوري.

وكالات

تعليق

تعليق

Powered by Facebook Comments

تعليق