أعلنت وزارة الخزانة الأمريكية أمس الإثنين، أن الولايات المتحدة فرضت عقوبات مرتبطة بنظام الأسد تستهدف أفراداً وكيانات منها شركات عاملة في قطاع النفط.
وأفاد موقع وزارة الخزانة الأمريكية على الإنترنت بأن الولايات المتحدة فرضت الإثنين “عقوبات تتعلق بسوريا على ثمانية أفراد و11 كياناً من بينهم شركات متورطة في قطاع النفط”.
وكان البيت الأبيض أعلن في وقت سابق أن الولايات المتحدة ستواصل سياسة العقوبات ضد نظام الأسد لزيادة الضغط الاقتصادي والسياسي على دمشق.
وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض كايلي ماكيناني في يوليو تموز الماضي، إن “العقوبات الجديدة، ستكون جزءاً من الحملة المستمرة للضغط السياسي والاقتصادي الهادف إلى حرمان نظام الأسد من الموارد التي يستخدمها في الحرب على الشعب السوري”.

تعليق

تعليق

Powered by Facebook Comments

 

 

تعليق