الجيش الأميركي يعلن إسقاط طائرة مسيرة قرب قاعدة التنف في البادية السورية

أعلن الجيش الأميركي، الخميس، أنه أسقط طائرة مسيرة دخلت المجال الجوي لقاعدة التنف في جنوب شرقي سوريا مساء الثلاثاء.

وبحسب بيان القيادة الوسطى فلم تكن هناك تقارير عن إصابات أو أضرار بالقاعدة من جراء الحادث.

ونقلت قناة (إن بي سي) الأميركية عن المتحدث باسم القيادة الوسطى بيل أوربان قوله إنه تم رصد طائرتين بدون طيار دخلتا المجال الجوي للتنف.

وأضاف: “عند دخول إحدى المسيرتين إلى عمق منطقة التنف تم إسقاطها”.

أما المسيرة الصغيرة الثانية فقد غادرت المنطقة، “ولم يكن واضحاً ما إذا كانت المسيرتان تحملان متفجرات”، بحسب “أوربان”.

وفي تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، استهدفت خمس طائرات مسيرة قاعدة التنف الأميركية، في ما وصفه مسؤولون أميركيون وإسرائيليون بأنه هجوم دبرته إيران رداً على الغارات الإسرائيلية على سوريا، حسبما نقلت صحيفة “نيويورك تايمز”.

وتقع قاعدة التنف شرقي حمص، قرب مثلث الحدود بين سوريا والأردن والعراق، أنشأها التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتّحدة الأميركية، عام 2016، في إطار حربه ضدّ تنظيم الدولة الإسلامية “داعش”.

وعلى مقربة من القاعدة الواقعة على طريق بغداد – دمشق، تتمركز فصائل مسلّحة تدعمها إيران.

تعليق