هاجم مندوب النظام السوري لدى الأمم المتحدة (بشار الجعفري)، الولايات المتحدة والدول والأوربية في معرض ردّه على حزمة العقوبات التي فرضتها الولايات المتحدة ضد النظام السوري.

 

وقال (الجعفري): “هناك الملايين من السوريين يعانون اقتصاديًا وسياسيًا وإنسانيًا في المناطق التي تحتلها وحوش هائجة.”

 

وأضاف: “هناك وحش هائج يدعى أمريكا في منطقة التنف والشمال، ووحش آخر يدعى تركيا، ووحش إرهابي بإدلب مدعوم من دول أعضاء في الأمم المتحدة.

 

 

اقرأ أيضاً: شخصيات سورية جديدة استهدفتها العقوبات الأمريكية الجديدة على النظام السوري

 

 

وعراب هذه الوحوش هو الوحش الرهيب المتمثل بالإجراءات الأحادية القسرية الأوروبية والأمريكية على سورية التي باتت حجة لانتهاك وحدة وسيادة البلاد.”

 

ونوه أن “النظام الحاكم في سورية ينتظر التجاوب الرسمي مع شكوى قدمت في نهاية شهر أيار في الأمم المتحدة ومجلس الأمن ضد ممارسات الدول المذكورة.”

 

ردُّ الجعفري جاء أمس، بعد نشر القائمة الثالثة من حزمة العقوبات الاقتصادية الأمريكية التي شملت (حافظ) نجل الرئيس السوري وشخصيات وكيانات عسكرية.

تعليق

تعليق

Powered by Facebook Comments

 

 

تعليق