أكد البيان الختامي للمؤتمر الدولي حول عودة اللاجئين السوريين الذي نظمته روسيا في دمشق، التأكيد على وحدة وسيادة واستقلال سوريا ومواجهة المحاولات الرامية لتقويض سيادتها.

وقال البيان الختامى، إنه سيتم مواصلة الحرب على الإرهاب حتى القضاء على جميع التنظيمات المدرجة على قائمة مجلس الأمن للكيانات الإرهابية.

وتابع البيان الختامى: لا حل عسكرى للأزمة في سوريا والحل سياسي يقوده وينفذه السوريون بأنفسهم.

ولفت البيان الختامى، إلى رفض جميع العقوبات أحادية الجانب غير الشرعية وخاصة فى ظل انتشار وباء كورونا.

وأوضح البيان الختامي للمؤتمر الدولي حول عودة اللاجئين السوريين، أن دمشق ستواصل جهودها لتأمين عودة المهجرين من الخارج وتأمين حياة كريمة لهم.

وأكد البيان الختامي، المساعدة على تيسير العودة الآمنة للاجئين السوريين وعلى المجتمع الدولي المساهمة في هذه العملية.

تعليق

تعليق

Powered by Facebook Comments

 

 

تعليق