استمرار المعارك والاشتباكات في محيط تدمر، وسط تقدم متسارع لقوات النظام

234
الجيش السوري يستعيد حقل أرك النفطي الاستراتيجي في منطقة البادية
الجيش السوري يستعيد حقل أرك النفطي الاستراتيجي في منطقة البادية
بالميرا مونيتور-ريف تدمر
تستمر ولليوم الرابع، المعركة التي بداتها قوات النظام والميليشيات المساندة لها، للسيطرة على مواقع ومناطق، شرق وشمال شرقي، مدينة تدمر في ريف حمص الشرقي.
بعد أن سيطرت قوات النظام أول أمس الأربعاء، على مناطق “محمية التليلة، قرية وبئر أراك، تتابع تقدمها باتجاه الشمال والشرق من المناطق المذكورة، وتحاول السيطرة على مواقع ونقاط جديدة وسط دفاع قوي من قبل عناصر التنظيم عن مواقعهم.
سيطرت قوات النظام والميليشيات المساندة لها، على نقاط متقدمة وهامة، قرب “المحطة الثالثة”، وتشهد تلك المنطقة اشتباكات عنيفة منذ الأمس، في محاولة من التنظيم لصد تلك الهجمة.
كما يستمر تقدم قوات النظام باتجاه منطقة “الحفنة”، إللى الشمال من “بئر أراك”، وتكثّف المروحيات الروسية، قصفها على المنطقة، وعلى “حقل الهيل” ومنطقة “حليحلة” المجاورة، بهدف إجبار عناصر التنظيم على الانسحاب، تحت وطأة الضغط الناري الجوي والصاروخي المكثف.
وتهدف قوات النظام بمعركتها هذه، للتقدم باتجاه مدينة “السخنة”، ذات الموقع الاستراتيجي الهام من الناحية الجغرافية، حيث تشكل عقدة ربط بين تدمر والرقة وديرالزور، وتعتبر السخنة من أهم وأكبر مواقع التنظيم المتبقية في ريف حمص الشرقي والبادية السورية.

تعليق

تعليق

Powered by Facebook Comments

تعليق