البناء الذي وجد فيه الضحايا من نازحي السخنة في مدينة الرقة
بالميرا مونيتور-الرقة
اكتشف ظهر أول أمس الجمعة 22-12-2017، جثث لضحايا ثلاث عائلات من المدنيين، كانوا قد قضوا في شهر آب المنصرم، بضربات التحالف الدولي على مدينة الرقة، قبيل سيطرة قوات قسد عليها.
وفي التفاصيل، تم العثور على جثث ثلاث عائلات تحت أنقاض مبنى سكني مؤلف من خمس طوابق قرب مشفى المواساة وسط مدينة الرقة، إحدى تلك العائلات عائدة للسيد رمضان الشاطر، نازح من مدينة السخنة، تم العثور عليه وعلى عائلته كاملة تحت أنقاض المبنى المدمر بشكل كامل، نتيجة استهدافه عدة مرات من قبل طائرات التحالف الدولي على مدينة الرقة مؤخراً.
أسماء الضحايا:
  • الأب رمضان حسون الشيخ، موظف سابق في مديرية الزراعة بديرالزور.
  • السيدة نجاة حسن الشاطر(زوجة رمضان).
  • الشابة شهد رمضان الشاطر.
  • الشابة رغد رمضان الشاطر.
  • الطفل سالم رمضان الشاطر.
  • الطفلة وعد رمضان الشاطر.
  • الطفل سليمان رمضان الشاطر.
  • الطفلة دعد رمضان الشاطر.
إضافة لشخص يدعى أبو أحلام وزوجته وثلاثة من أطفاله، وشخص يدعى أبو محمد وزوجته، وهم من أهالي مدينة الرقة.
يذكر أن العشرات من نازحي مدينة السخنة الواقعة شرقي تدمر، قد قضوا بمجازر عدة، ارتكبتها طائرات التحالف الدولي أثناء حربها مع تنظيم الدولة في مدينة الرقة.
عائلة السيد رمضان الشاطر والتي قضت بقصف التحالف الدولي على مدينة الرقة

Comments

comments

اترك رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.